تحميل رواية الأسود يليق بك لأحلام مستغانمي pdf رابط مباشر و سريع,تحميل كتب مجانية بروابط مباشرة

بسم الله الرحمان الرحيم و الصلاة و السلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم

رواية الأسود يليق بك للروائية الجزائرية أحلام مستغانمي انتشرت انتشارا كبيرا و معظم روابط تحميل هذه الرواية في المنتديات و المواقع روابط تالفة و أخرى روابط استغلالية كالتسجيل لرؤية الرابط أو الرد على الموضوع فأحضرت لكم رابط سريع و مباشر بدون أي قيود

صورة من الرواية:

رواية الأسود يليق بك لأحلام مستغانمي

تحميل الرواية برابط مباشر:

تحميل الكتاب من هنا

هناك 77 تعليقًا :

  1. شكرا جريلا

    ردحذف
  2. شكراااااااااااااااا

    ردحذف
  3. أشكرك مستر ثعلوب .. طالما كنت لا أتوافق مع أحلام. ولعل هذا الكتاب يجدد العلاقة.

    ردحذف
  4. شكرالأنك أتحت لي فرصة اقتناء الكتاب

    ردحذف
    الردود

    1. وأنا كذلك

      حذف
    2. شكرااا كتاب في القمة لا اعلم ما اقول ما شاء الله

      حذف
  5. أهلا بكم المدونة في خدمتكم وشكرا على التفاعل مع المواضيع

    ردحذف
  6. مافتح معاي الرابط ابد , حاولت كذا مره !!!!!

    ردحذف
  7. شكرا كتير تحملت ~

    ردحذف
  8. شكرا لك

    ردحذف
  9. شكرا جزيلا على هذا العطاء و النقاء
    مدونة تستحق المتابعة
    كل التوفيق لك

    ردحذف
  10. لك جزيل الشكر

    ردحذف
  11. كنت ابحث عنه ممتنه

    ردحذف
  12. شكرا للجميع على الردود المشجعة أتمنى أن تعجبكم مواضيع المدونة ونعدكم بالمزيد

    ردحذف
  13. قصة روعة

    ردحذف
  14. شكرا جدا على الكتاب من زمان عم دور عليه ....

    ردحذف
  15. رائعة رواية

    ردحذف
  16. حملتو بس طلعلي صفحان بيضا

    ردحذف
  17. صراحة يعطيك العافية واستمر وانشالله ربي يوفقك

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لكل الاخوان على التقييم للمواضيع وأتمنى دوام الدعم للمدونة بخصوص مشاكل الروابط التالفة وكتب لا تعمل ,أنا أجربها على حاسوبي قبل رفعها على حسابي فيرجى التأكد...

      حذف
    2. لى الكاتبة الرائعة أحلام مستغانمي :
      قرأت روايتك الأخيرة الأسود يليق بك بشغف كبير فوجدت فيها متعة التشويق ومعزوفات موسيقية رقصت أفكاري وأحلامي على سلمها بحركات إيقاعية مقصودة منك موفقة في عنا وينها فدخلت في حالة فصام عن الواقع أو دخلت واقع الفصام كما قرأت فيها من السيالسة والإرهاب ما يربك القارئ ويدمي القلب ويذكر سوريا بأوجاعها وأوجاع الجزائر فما حدث في الجزائر لم نكن نعرف عنه إلا عبر الأخبار أما ماحدث في سورية وما يحدث الآن فواقع عشناه ونعاصره
      وردا على ماورد في الرواية صفحة 194عن ذكريات أم البطلة في عام 1982 أوضح لك فكاتبة في مقامك يجب أن تسرد بمصداقية فإذا كان ما قلتيه حقيقة فلا حول ولا قوة لك إلا نقل الحقيقة أما إذا كان ماقلتيه من نسج الخيال ومن الإعلام المضلل فهذا أمر كارثي فنحن في هذا الوقت لسنا بحاجة لنقل هذا الخيال إلى هذه الأماكن المظلمة ففي مقابلة على قناة الجزيرة مع البيانوني وبإمكانك الرجوع إلى أرشيف القناة وبالظبط بداية الثورة التونسية حيث تحدث بالحرف عن ثقافته في الذبح وقال على الرئيس بشار أن يترك الحكم وإلا الذبح فهذه ثقافتهم منذ نشأتهم وليست ثقافة الجيش العربي السوري فلم يقطعوا رأس أحد منهم بل كانوا يأخذونهم للتحقيق وأنا متأكدة من كلامي هذا من قبل من عاشوا هذه المرحلة وكانوا من الجيش العربي السوري فلم يقطعوا رأس أحد منهم كانوا يأخذوا المشتبه بهم إلى محلجة القطن مدخل المدينة فمن كان بريئا يخلى سبيله فورا أما من كان مسحا وقام بالقتل والتنكيل بالجثث يحول إلى القضاء ومثال على ذلك قام الإرهابيون بقطع رؤوس عناصر الجيش العربي السوري في قطعة عسكرية ( ل47 ) بالتحديد بحماه وأرسلوا إلى القطعة كيسا كبيرا اسمه بالعامية ( شوال ذو خط أحمر ) مملوءا برؤوس جنود الجيش العربي السوري أما الجيش عندما دخل حماه كان ينادي بمكبرات الصوت لإخلاء البناية أو المنزل من السكان فينزل من ينزل من النساء والأطفال والشيوخ ويصعدونهم في باصات مركونة في مكان قريب ويأخاذونهم خارج المدينة ويبقى القناصون في أما كنهم يقومون بإطلاق النار على المدنيين والعسكريين فتهدم البناية بمن فيها ثم تم إعمار المدينة وتحسنت وأصبحت أجمل المدن السورية إن ما حصل في أحداث 1982نتيجة مؤامرة خطط لها بعناية من جانب الولايات المتحدة الأمريكية لقد اشترك في هذه المؤامرة صدام حسين وملك الأردن الملك حسين الذي اعتذر علنا على شاشات التلفزة من الحكومة السورية والشعب السوري لقد كان الجيش في حالة الدفاع عن النفس كما هو الآن ولم تصل بجيشنا البطل مثل هذه الفظاعات التي تتحدثين عنها كما هو الآن أيضا جيشنا ياسيدتي صورة ناصعة عن اللحمة الوطنية التي يعيشها شعبنا نحن في سوريا من كافة الطوائف نفهم ما يجري ومنذ اللحظة الأولى على أنها مؤامرة ونواجهها على هذا الأساس لا أفهم ثورة تسرق المصانع ولا أفهم ثورة تدمر البلد وممتلكات الشعب من آبار نفط ومن هواتف وسكك حديدية التي ليست ملك لرئيس الجمهورية إن ما جرى ويجري حربا عالمية على الشعب السوري وقد خرج من الشعب منهم ضعاف النفوس اللذين تم شراؤهم بالدولار واليورو والفتاوى الدينية لقد حرفوا القرآن فلم أسمع وأنا قرأت كثيرا في السيرة النبوية بجهاد يسمى جهاد النكاح نحن في سوريا نفهم المؤامرة ولدينا منطلقا ثوريا وعروبيا نحن العرب والعروبة فعبد القادر الجزائري قاد الثورة الجزائرية من سورية وما زال بيته في سوريا متحفا يؤمه السواح نحن نقف بوجه إسرائيل وأمريكا وأرضنا تحوي أبطال شرفاء أمثال صلاح الدين الأيوبي و عبد القادر الجزائري وحافظ الأسد والشهيد محمد سعيد رمضان البوطي رحمهم الله
      فهل روايتك في هذا الوقت تذكير لنا بأوجاع نالت من قلوبنا وقلوب الجزائريين مما دفع بقلمك الرائع للإبداع بما جادت به روحك الراقية أدميتي قلببي وفكري وأنا أتابع أحداث الرواية فتقمصت دور البطلة لأعيش أحلام حقيقية تحمل من الخطأ ومن العنفوان والكبرياء والفضيلة والإنسانية لإستمرار الحياة بكرامة
      فهل يمكن لنا أنحلم بما نقرأ في زمن مباغت لأحلامنا بإرهاب مدمر وهنا نحتاج إلى إعادة إعمار ( إعمار الروح مما حل بها من خراب )

      حذف
    3. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

      حذف
    4. شكرا يا ثعلوب وأقول لياسمين لياسمين السورية لا تحزني لأن النصر قريب ودماء شهداءكم الطاهر رح ينبت الياسمين على أرضكم... عاشقة الجزائر و سورياااا.





      حذف
    5. باذن الله النصر لسوريا لا شك في ذلك

      حذف
  18. احلى قصه

    ردحذف
  19. شكراااااااااااا جزيلاااااااااااااااا

    ردحذف
  20. جزيل الشكر

    ردحذف
  21. شكراااااااااااااااااااااا

    ردحذف
  22. اشكرك على مجهودك لكن الكتاب صفحاتة بيضاء

    ردحذف
    الردود
    1. لا أخي الكريم الكتاب يعمل بشكل عادي قم بتجريب الاصدار الأخير من أدوب ريدير

      حذف
  23. ما في اي شي حاولت كزا مره

    ردحذف
  24. بصراحه اسف جدا جدا varysoory
    l2no fta7 wbsor2aaaaaaaaaa

    ردحذف
  25. Merciiiiiiiiii

    ردحذف
  26. شكرا هاي مدونة روووووووووووووووعة

    ردحذف
  27. j'arrive pas à télécharger le roman de Ahlem Moustaghanmi s'il vous plait aidez moi donnez moi le lien exacte pour l'avoir j'ai hâte de le lire merci d'avoir répondre

    ردحذف
  28. j'ai pas pu l'acheter par ce-que je suis au Canada et je ne l'ai pas trouvé

    ردحذف
  29. Le lien direct de livre :ia601504.us.archive.org/1/items/ketab0485/ketab0485.pdf

    ردحذف
  30. شكرا على كل الردود وشكرا لكل من ساعد غيره في تحميل الكتاب أتمنى دوام التفاعل مع المدونة

    ردحذف
  31. wow wow wow والله رائع مشكورين ونتمنالكم المزيد من الابدااااااااع

    ردحذف
  32. إلى ياسمين سؤال : اين تعيشين أنت؟ وهل أنت مبصرة؟

    ردحذف
  33. thxx a loot ^_^

    ردحذف
  34. شكرا كتييييييير

    ردحذف
  35. القصه بتجنن كتييرر وشكرا ع الرابط

    ردحذف
  36. احلام اكثر من رائعه

    ردحذف
  37. الف شكر ...

    ردحذف
  38. مافهمتها !!

    ردحذف
  39. مافتح معي الرابط ارجو المساعده

    ردحذف
    الردود
    1. تفضل يمكنك تحميلة رواية الأسود يليق بك من هنا: http://ia601504.us.archive.org/1/items/ketab0485/ketab0485.pdf

      حذف
  40. ليس صحيحا ماتقولونه عن أحداث حماه فقد قام الجيش اﻷسدي الغاشم بتصفية حقيفية للذكور فوق عمر 12سنة في عدة مناطق من حماه مثل الحاضر وجنوب الملعب
    الحقيقة لانأخذها من إعلام النظام الذي طالما كذب علينا ولكن من أفواه اﻷراما واليتامى الذين
    امتلأت بهم حماه

    ردحذف
  41. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  42. ششششششششككككككككككككرررررراااااا

    ردحذف
  43. ششششكرا من زمان ادوره الكتروني

    ردحذف
  44. شكرا للجميع على الردود المشجعة أتمنى لكم وقت ممتع في المدونة

    ردحذف
  45. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  46. شكررررررااا

    ردحذف
  47. شكراااااا

    ردحذف
  48. شكرا من القلب ثعلوب

    ردحذف
  49. و تبقى احلام احلام

    ردحذف
  50. روؤوؤعة

    ردحذف
  51. j'ai adoré ce roman, il est magnifique.

    ردحذف
  52. رواية رائعة كما اعتدنا دائما.وكما الفنا من خلال الروايات السابقة.
    انا فخورة جدا بك لانك عربية اولا.وجزائرية ثانيا.وقسنطنية ثالثا.مع تمنياتي لك المزيد من النجاح والتفوق.وان تحظى الرواية بمكانة مناسبة لها.

    ردحذف
  53. شكرا يا رائع ممكن روابط تخصك. الفيس مثلا او قناتك ع اليوتيوب

    ردحذف
  54. جممميلة بحق سلمتي يا أحلام ..

    ردحذف
  55. قمت بتنزيله ولكن لم يفتح؟؟؟؟

    ردحذف
  56. جميل شكرا

    ردحذف
  57. احﻻم راويه رئعه ولكن الواقع هو ان نعمل من اجل تحقيق احﻻمنا بافعالنا وليس بسرد كﻻمنا

    ردحذف
  58. اذا فتحت وورلد يطلع لي رموز ؟

    ردحذف
  59. اللهم انصر كل البلدان العربية و ادام محبة المسلمين لبعضهم قولوا آمين.

    ردحذف
  60. شكراااااااااا جدا

    ردحذف
  61. شكرا جدا لك

    ردحذف
  62. حملت الرواية وسوف اقرؤها فانا احب الروايات كثيرا وارجو ان تكون جميلة كما يقال عنها

    ردحذف
  63. ما حملت الروايه و معرفت حملها شو بعمل ليا 2 ساعتين ما بتفتح

    ردحذف